جعجع "للإعلام القواتي": لمواكبة مآسي وأوجاع مجتمعنا

 

التقى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معراب العائلة القواتية الحزبية التي تضمّ مختلف العاملين في مجال الإعلام الحزبي من إذاعة لبنان الحرّ والموقع الالكتروني ومجلة المسيرة وكل العاملين تحت مظلة جهاز الاعلام والتواصل في الحزب.

وتوجّه جعجع في خلالها بمعايدة وجدانية إلى الاعلاميين والصحافيين والباحثين والناشطين القواتيين شكرهم فيها على كل الجهود التي يبذلونها في خضم الازمة اللبنانية.

وإذ أثنى على سهرهم ومواكبتهم للأحداث ولا سيّما وأنّهم اليوم يمثلون انعكاساً للتقدم السياسي والجماهيري الذي حققته “القوات” منذ خوضها العمل السياسي في العام 2005، أكد رئيس “القوات”، ان “قوة أي حزب تكمن في صعوده البياني المتواصل، وهذا ما أثبتته القوات في الدورات الانتخابية المتتالية بدءً من العام 2005 مرورا بالعام 2009 ومن ثم 2018 وصولا إلى انتخابات 2022، باعتبار ان ما تحقّق على هذا المستوى ليس تفصيلاً لأنه أعاد التمثيل إلى حيث يجب ان يكون مع مشروع الدولة الفعلية في لبنان”.

كما شدّد على “ضرورة مواكبة مآسي وأوجاع مجتمعنا لأننا في صلب المواجهة التي لا تقوم إلا على الصمود في كل المجالات، من الصمود السياسي، إلى الصمود الاجتماعي، وما بينهما الصمود دائما في القناعات والمبادئ والمسلمات”.

وتبادل جعجع والحضور المعايدات الميلادية، بعدما تمنّى لهم أياماً أفضل للغد.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
يرجى الدردشة مع فريقناسوف يرد المسؤول في غضون بضع دقائق
مرحبًا ، هل هناك أي شيء يمكننا مساعدتك به؟ ...
ابدأ الدردشة ...