جهل ماكرون في مغازلة ميقاتي

 

يبدو أن الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" غير ملم بالملفات اللبنانية إلى حدٍ كبير، وهذا ما دفعه للقول مغازلاً رئيس الحكومة نجيب ميقاتي أنه لا يتنازل للذين اغتنوا على حساب الشعب ويريدون الإبتزاز والبقاء، ونريد مساعدة ميقاتي الذي يبذل رغم كل شيئ جهودًا للعمل.

يعاني ماكرون من نقص حاد في المعلومات، والدليل على ذلك أن ميقاتي أحد السياسين الذين اغتنوا على حساب الناس، والدعاوى القضائية بحقه بجرم الاثراء غير المشروع لا تزال في أدراج القضاة ولم يتم البت بها.

واذا كان الرئيس الفرنسي يتعاطى مع الملف اللبناني بهذه الخفة المقصودة ربما، فليس غريباً أن يبقى لبنان أسير الأزمات والانهيارات التي ساهم بها ماكرون من خلال تعويم الطبقة السياسية الفاسدة والمرتكبة منذ قدومه إلى لبنان في 5 آب 2020 عقب إنفجار مرفأ بيروت والى اليوم.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
يرجى الدردشة مع فريقناسوف يرد المسؤول في غضون بضع دقائق
مرحبًا ، هل هناك أي شيء يمكننا مساعدتك به؟ ...
ابدأ الدردشة ...