لبنان مُهدَّد بـ "إنفجار كامل"؟


 رأت مَصادر مُراقبة للأوضاع السياسيّة أنّ "مَشهد مجلس النوّاب في جلسة إنتخاب رئيس المجلس ونائبة، والتسويّات التي حَصلت فيها إضافةً إلى "التشرذم" الواضح بين القوى التي تُسمي نفسها تغييرية، قد يؤشّر إلى أنّ معركة الحكومة ستكون شِبه محسومة".

ومن هذا المُنطلق، تؤكّد المصادر أنّه "إذا تمّ التوافق على رئيس حكومة أو إعادة تسميّة المُرشّح الأوفر حظًّا الرئيس نجيب ميقاتي حتى لو لم تُسمّه أكثرية وازنة، فإنّ الأمور ستَقف عند "عتبة" شكل الحكومة الذي يبدو أنّه غير واضح لا سيّما في ظلّ التباعد بين رئيسَي الجمهورية ميشال عون والحكومة نجيب ميقاتي".

وتتوّقع هذه المصادر، بأنّ "هذا التخبّط سيستمرّ إلى حين الوصول إلى تسويّة دولية أو إنفجار كامل الذي قد يؤدّي بدوره إلى تسويّة من نوع آخر عبر مؤتمر دولي".

وترى المصادر أنّه "في الوقت الحالي لا يوجد أي مؤشرات تُوحي بالإنفراجات".

إرسال تعليق

أحدث أقدم
يرجى الدردشة مع فريقناسوف يرد المسؤول في غضون بضع دقائق
مرحبًا ، هل هناك أي شيء يمكننا مساعدتك به؟ ...
ابدأ الدردشة ...