أوكرانيا تساعد لبنان رغم مآسيها!


 جاء في "المركزية":

 منذ اندلاع الحرب الروسية على اوكرانيا دأب المسؤولون في لبنان على البحث عن كيفية تأمين مصادر جديدة للقمح والمواد الأخرى التي يستوردها لبنان من اوكرانيا، وما زالوا. وفي السياق، يشكل سفيرها في لبنان ايهور اوستاش نقطة الوصل للتشاور في كيفية حل المشكلة بحيث تتكثف اجتماعات المسؤولين المعنيين معه وآخرها اليوم مع احد المسؤولين الحكوميين وكان بحث في سبل ايجاد حلول للعقبات التي تعترض وصول هذه المواد الى لبنان الذي يستورد  منها بشكل رئيسي الزيت النباتي والذرة والقمح. 

 السفير الاوكراني تطرق في اللقاء الى موضوع الأسعار في ما يخص زيت دوار الشمس والذرة، وأعرب عن "استعداد الشركات الاوكرانية لتصدير كميات كبيرة من الزيت الى لبنان، فيما جرى البحث في التفاصيل اللوجستية لعملية الاستيراد التي ستتم عن طريق رومانيا على الأرجح". كذلك، تناول مسألة استيراد لبنان للقمح الذي سبق وبحثه مع وزير الزراعة، وأكد السفير للمسؤولين الذين التقاهم ان "لبنان في قائمة البلدان ذات الاولوية، لكن المنافذ مقفلة من قبل روسيا، في حين أن الحل لهذه المسألة يتطلّب ان يعمد لبنان إلى ارسال باخرة الى اوديسا لكي يضمن وصول القمح اليه". 

وأثار السفير الأوكراني موضوع الطلاب اللبنانيين في أوكرانيا التي ستقدم مئة منحة دراسية لهم كما يجري بحث استحداث صندوق خاص لدعم هؤلاء. ومن بين الحلول المطروحة الاعتماد على تقنية التعليم عن بعد، كذلك إمكانية استضافتهم في عدد من الدول الأوروبية وفي مقدمها بولندا.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
يرجى الدردشة مع فريقناسوف يرد المسؤول في غضون بضع دقائق
مرحبًا ، هل هناك أي شيء يمكننا مساعدتك به؟ ...
ابدأ الدردشة ...